أخبار دولية

الإتحاد الأوروبي يشيد بالإمارات… أفضل دول العالم في التعامل مع “كورونا”

الدار / خاص

اتخذت دولة الإمارات العديد من القرارات التي من شأنها حماية المجتمع الإماراتي والحفاظ على العمل والاستثمار أثناء أزمة كورونا ولذلك أشاد المستشارين التجاريين لدول الإتحاد الأوروبي الممثلة في دولة الإمارات بالإجراءات التي اتخذتها الإمارات بهدف الحد من تداعيات كوفد-19 .

جاء ذلك خلال اجتماع عبر الاتصال المرئي مع المستشارين التجاريين للدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي الممثلة في دولة الإمارات العربية المتحدة والذي نظمته بعثة الاتحاد الأوروبي لدى دولة الإمارات.

وخلال مداخلته، أشاد أوليفر أولمز من غرفة الصناعة والتجارة الألمانية، بالمرونة التي أظهرتها حكومة دولة الإمارات في سرعة تقديم أشكال مختلفة من التسهيلات والحوافز لضمان استمرارية عمل الشركات بما يخدم مصالح الطرفين.

وأوضح أن دولة الإمارات تعاملت مع الأزمة بشكل صحيح وذلك على صعيد الخدمات اللوجستية وتفعيل منظومة سلاسل الإمداد والتي ساعدت في توفير كافة السلع في الأسواق دون حدوث اي نقص، وهو ما يؤكد طبيعة دولة الإمارات كمحور تجاري ليس فقط على صعيد تجاري ولكن أيضا على صعيد المنطقة ككل، كما طرح المستشارين استفسارات بشأن إمكانية تقديم مزيد من التسهيلات إلى الشركات الصغيرة والمتوسطة تجاوز التأثيرات السلبية الجائحة.

وأوضح جمعة محمد الكيت الوكيل المساعد لقطاع التجارة الخارجية بوزارة الاقتصاد، أن دولة الإمارات حريصة كل الحرص على تعزيز التعاون الدولي مع الاتحاد الأوروبي بهدف مواجهة التحديات الاقتصادية الحالية والتي نواجها سويا بعد انتشار وباء كورونا المستجد، مؤكدا على إيمان دولة الإمارات الدائم بضرورة التعاون والتلاحم الدولي من أجل عبور تلك الأزمة ومواجهة التحديات التي تنتج عنها، كما أكد على ضرورة التعاون بين القطاعين العام والخاص بهدف ضمان التكامل والتآزر لعبور تلك المرحلة والتعافي من سلبياتها .

الإمارات الشريك التجاري الأكثر أهمية لدول الاتحاد الأوروبي

وتأتي دولة الإمارات في المرتبة 22 عالميًا باعتبارها الشريك التجاري الأكثر أهمية لدول الاتحاد الأوروبي، وتأتي في المرتبة الثانية بعد المملكة العربية السعودية في العالم العربي بسبب تجارة النفط، حيث تعد الإمارات الشريك الأول للإتحاد الأوربي في العالم العربي ودول الخليج  تجاريا التجارة غير النفطية .

كما تأتي دولة الإمارات في المرتبة 15 عالميا كأهم سوق متلقى لتجارة الاتحاد الأوروبي والتي تمثل 1.4%  وذلك من إجمالي صادرات دول الاتحاد الأوروبي إلى العام 2019 وتعد الدولة الأولى في العالم العربي والشرق الأوسط والتي تستحوذ على أكثر من 19.2% وأيضا من تلك الصادرات الاتحاد الأوروبي إلى الدول العربية، والتي تستحوذ على أكثر من 40% من إجمالي الصادرات الاتحاد الأوروبي لدول مجلس التعاون 2019.

وعن السلع الغذائية ومصنوعاتها عمل الإتحاد الأوروبي هي المصدر الأكثر أهمية للإمارات، والتي تشكل واردات الاتحاد الأوروبي 15% من إجمالي واردات الإمارات من العالم لتلك السلع .

وجاء أكثر من 43% من واردات الإمارات من الاتحاد الأوروبي المتعلقة بجائحة كورونا تأتي من دول الاتحاد الأوروبي

وأوضح الكيت أن في ظل تفشي فيروس كورونا المستجد أن هناك تحديات العديد من الدول في مختلف أنحاء العالم وهو ما يضع دولة الإمارات مع المجتمع الدولي في شيء من الأهمية والضرورة بهدف تعزيز الجهود الدولية التي تعمل على اتخاذها على الصعيدين المحلي والعالمي .

وعملت دولة الإمارات منذ بداية الأزمة على اتخاذ العديد من استراتيجيات تنشيط النمو الاقتصادي والحفاظ عليه من خلال مجموعة من الخطوات، والتي تعمل على تحفيز العديد من التحفيز الاقتصادي بقيمة أكثر من 282.5 مليار درهم وهي ما تمثل 77 مليار دولار أمريكي وهو ما يعد 18.3% من الناتج المحلي الإجمالي للدولة وهو ما يضع دولة الإمارات في المرتبة الأولى في العالم العربي.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق