سلايدرعلوم وتكنولوجيا

الطاقة الريحية..”انطلاق نقل شفرات التوربينات إلى المحطة الطاقية بميدلت

الدار/ خاص

بدأ نقل 150 شفرة التي ستجهز التوربينات الخمسين (بقدرة 4.2 ميغاوات للوحدة) بمحطة الطاقة الريحية المتواجدة على بعد حوالي 8 كلم شمال شرق ميدلت، وفقا لما أعلنته شركة “سيمنس غاميسا” للطاقات المتجددة في بلاغ لها.

و”أتمت مزرعة الرياح مؤخرا بنجاح تركيب أول مجموعة توربينات الرياح بالموقع. بفضل الاتفاق الذي تم توقيعه مع السلطات الوطنية، يتم نقل الشفرات إلى ميدلت عبر الطريق السريع بدلاً من شحنها من ميناء طنجة المتوسط (كما كان الحال بالنسبة للمشاريع السابقة”.

 

وستساعد محطة الطاقة الريحية بمديلت على سد الفجوات المتعلقة بالطلب الكبير على الطاقة في البلاد وتقليل اعتمادها على موارد الطاقة المستوردة، علما بأن هذه تعد خطوة مهمة داخل استراتيجية الحكومة لتلبية الاحتياجات الوطنية المتمثلة في توليد نسبة 42 % من الطاقة النظيفة بحلول 2020. وسيمكن المشروع من تجنب انبعاث ما يصل إلى 326.000 طن من ثاني أكسيد الكربون في السنة.”

بالنسبة لـ Jan Pieter Cools Wildiers ، المدير العام لشركة Siemens Gamesa Morocco ، “سيشمل بناء المشروع ما يقرب من 420 شخصًا، بمن فيهم المقاولون المحليون في مجالات الخدمات اللوجستية والتركيب والصيانة”، مبرزا أنه في الوقت الذي تتبع فيه الشركة جدولا زمنيا صارما مع مواعيد زمنية محددة، لا تزال الطبيعة الجبلية تحديا أمامها”.

وأضاف ” نحن مصممون على إكمال هذا المشروع بفضل خبرتنا المتراكمة في بناء 856 ميجاوات من مشاريع الرياح في البلاد. “

بعد اتفاق مبرم مع السلطات المغربية، يتم نقل الشفرات إلى ميدلت عبر الطريق السيار، بدلاً من شحنها من ميناء طنجة المتوسط. “

بالنسبة للشركة، فإن مصنع Siemens Gamesa blade في طنجة (المغرب) في نهاية عام 2017 يمثل التزامًا كبيرًا بالمستقبل المستدام للمنطقة بأكملها، نظرًا لأنه أول مصنع نصل لشركة مصنعة ل توربينات الرياح التي سيتم تثبيتها في أفريقيا والشرق الأوسط.

ويزود المصنع شفرات مصنوعة من المغرب إلى كل أوروبا. أما بالنسبة لشركة Siemens Gamesa في إفريقيا ، فبلغ إجمالي منشآت الشركة 3.2 غيغاواط في دول مثل مصر وجنوب إفريقيا والمغرب وكينيا وموريتانيا وموريشيوس وتونس والجزائر ، التي تمثل 55 ٪ من إجمالي طاقة الرياح في القارة.

كما ستوفر المحطة الريحية بميدلت طاقة إنتاجية تبلغ 180 ميغاوات، وهي المشروع الأول ضمن إطار اتفاقية 850 ميغاوات، ومن المتوقع أن يكون عمليا انطلاقا من 2020.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق