الرياضة

هتافات عنصرية ضد ماريو بالوتيلي

نادي لاتسيو يصدر بيانا يدين فيه سلوك قلة من جماهيره

الدار/
أصدر نادي لاتسيو الإيطالي لكرة القدم، بيانا، يدين فيه تعرض ماريو بالوتيلي، لاعب بريشيا، لهتافات عنصرية، من طرف فئة من أنصاره، في مباراة جمعت الفريقين، أمس (الأحد)، برسم الجولة الثامنة عشر من منافسات الدوري الإيطالي الممتاز.
وكان بالوتيلي قد تعرض لهتافات عنصرية، فقرر الحكم إيقاف المباراة لمدة دقيقتين، قبل أن يأمر باستئنافها بعد أن توقفت الهتافات.

وأشار النادي الإيطالي، في البيان ذاته، إلى أنه يدين جميع كل الأفعال العنصرية في الملاعب الإيطالية، مبرزا: “كما كان الحال دائما في الماضي، لاتسيو يدين السلوك التمييزي من قبل أقلية من الجماهير خلال مباراة بريشيا”، مضيفا: “النادي يكرر مجددا إدانته لهذا السلوك غير المبرر ويؤكد عزمه على اتخاذ ومتابعة الإجراءات القانونية ضد من يخونون شغفهم الرياضي من خلال تدمير صورة النادي وفريق البيانكونسيليستي”.

من جهته انتقد ماريو بالوتيلي تعرضه لهتافات عنصرية، وكتب، في صفحته الرسمية، على موقع التواصل الإجتماعي “تويتر”: “مشجعو لاتسيو الذين كانوا في الملعب.. عار عليكم”.
وفي سياق متصل، أطلقت رابطة دوري الدرجة الأولى الإيطالي، حملة جديدة لمكافحة العنصرية في الملاعب، اليوم (الإثنين)، من خلال عمل فني يشمل 3 لوحات لوجوه قردة.

ورغم المقاصد المعروفة للحملة، إلا أنها واجهت انتقادات من مجموعة من الجمعيات المناهضة للعنصرية، بداعي أن رابطة الدولي العصنرية ضد الإنسان، من خلال العنصرية ضد الحيوان.

وقالت رابطة الدولي الإيطالي، إن اللوحات التي رسمها الفنان الإيطالي سيموني فوجاتسوتو، ستعرض بشكل دائم في مدخل القاعة الرئيسية لمقرها “للتأكيد على التزام كرة القدم الإيطالية بمناهضة كل أشكال التمييز”، مضيفة أن العمل الفني “يهدف إلى نشر قيم الاندماج والتعددية الثقافية والإخاء”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق