علوم وتكنولوجيا

هجمات قرصنة غامضة تستهدف منظمة الصحة العالمية

حاول قراصنة محترفون اختراق موقع منظمة الصحة العالمية في وقت سابق من هذا الشهر، لكن المحاولة باءت بالفشل.

وقال رئيس أمن المعلومات بمنظمة الصحة العالمية، فلافيو أجيو، إن هوية المتسللين غير واضحة، لكن الهجوم لم يكن الأول ويعكس الزيادة الكبيرة في محاولات اختراق موقع المنظمة.

وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية نقلا عن مسؤولين في المنظمة أن محاولات القرصنة ضد الوكالة ارتفعت خلال معركتها لاحتواء فيروس كورونا الذي أودى بحياة أكثر من 15000 شخص حول العالم.

وقال ألكسندر أوربيليس، خبير الأمن الإلكتروني والمحامي مع مجموعة بلاكستون القانونية ومقرها نيويورك، إن مجموعة من القراصنة الذين كان يتابعهم قاموا بإعداد موقع ضار يحاكي نظام البريد الإلكتروني الداخلي لمنظمة الصحة العالمية.

وأشارت مصادر داخل المنظمة إلى مسؤولية جماعة من القراصنة تطلق على نفسها دارك هوتل التي تقوم بعمليات تجسس منذ عام 2007.

وسعى القراصنة إلى سرقة كلمات السر الخاصة بالبريد الإلكتروني لعدد من العاملين في المنظمة.

وقالت شركات الأمن الإلكتروني مثل شركة بيلتدفندر الرومانية وكاسبرسكاي الروسية، إنها تعقبت العديد من عمليات دارك هوتل في شرق آسيا – المنطقة الأكثر تأثرا بفيروس كورونا.

واستهدفت هذه المجموعة عددا من موظفي الحكومة ورجال الأعمال في أماكن مثل الصين وكوريا الشمالية واليابان والولايات المتحدة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق