أخبار الدارالمواطنسلايدرعلوم وتكنولوجيا

فيروس “كورونا” يدفع “وكالة التنمية الرقمية” الى مواكبة دينامية الإدارة المغربية

الدار / خاص

من أجل تسهيل العمل عن بعد في الإدارات المغربية في ظل الظرفية الاستثنائية لتفشي فيروس “كورونا”، أطلقت وكالة التنمية الرقمية (ADD)، مجموعة من المبادرات.

وأكد بلاغ صادر عن وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، أن هذه المبادرات تأتي لمواكبة الدينامية الرقمية التي تعرفها الإدارات المغربية، في ظل التدابير المتخذة إزاء فيروس “كورونا” المستجدّ، بهدف تقليل تبادل الوثائق بشكل مباشر.

وتهم هذه المبادرات، بحسب ذات المصدر، مبادرة “مكتب الضبط الرقمي”، وهو منصة تهدف إلى رقمنة مكتب الضبط في المؤسسات والإدارات العمومية، من خلال مكاتب رقمية تعمل على تدبير المراسلات بشكل إلكتروني، إذ يمكن للمواطنين والشركات والإدارات، وضع طلباتهم أو مراسلاتهم مع الحصول على وثيقة تفيد باستلام طلبهم، وذلك من خلال الرابط: https://courrier.gov.ma/virtualbo

المبادرة الثانية تمثلت في الشباك الإلكتروني للمراسلة، وهو يسمح برقمنة مسطرة معالجة البريد بالإدارات، إذ يمكن لمستخدمي الإدارات معالجة ومتابعة البريد الوارد والصادر بشكل إلكتروني، من خلال الرابط: https://courrier.gov.ma

وعلاوة على ذلك، نجد خدمة “الحامل الإلكتروني”، والتي ستمکن الإدارات المنخرطة في هذه الخدمة، من التجريد المادي لمختلف الوثائق الإدارية، والتوقيع الإلكتروني على الوثائق الإدارية، وإدارة سير العمل، من خلال الرابط: https://courrier.gov.ma/parapheur

يذكر أن 6 وزارات و5 جماعات و5 مؤسسات عمومية، اعتمدت خدمة الحامل الإلكتروني.

ومن أجل المزيد من التفاصيل أو الاستفسارات حول هذه الخدمات الرقمية للمراسلات، دعا البلاغ إلى الاتصال بوكالة التنمية الرقمية على البريد الإلكتروني التالي: assistance.egov@add.gov.ma

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق