أخبار دوليةسلايدر

حتى الآن.. فرنسا لم تطوّر لقاحاً ضدّ فيروس كورونا المستجدّ

مع انتشار فيروس كورونا المستجد بسرعة جنونية حول العالم، انتشرت أيضاً الشائعات والأكاذيب بخصوصه كالنار في الهشيم، لذا نحرص في أخبارنا على تقصي الحقائق بخصوص كثير من الأخبار والشائعات التي نشاهدها ونسمعها..

فقد حصد منشور متداول على موقع فيسبوك آلاف المشاركات، الفيديو يدّعي أن فرنسا اكتشفت لقاحاً ضدّ فيروس كورونا المستجدّ، المنشور يضم مقطعي فيديو لأطباء يصفقون، وصوراً بينها واحدة لما يبدو أنه دواء كتب عليه “كوفيد 19”.

وأرفق المنشور بتعليقات مثل “الحمد لله، تمّ اكتشاف علاج للفيروس”، أو “أخبار سارة من فرنسا لكل البشرية” أو “فرنسا تحتفل لأنها وجدت علاجاً لفيروس كورونا”، ما جعل الآلاف يصدقونه ويقومون بمشاركته، حيث حصد مقطعا الفيديو والصورة آلاف المشاركات منذ بدء انتشار المنشور في 26 مارس 2020.

لكن الفيديو مزور وكاذب، إذ لم يتوصل أي بلدٍ في العالم حتى الآن إلى تطوير لقاح أو علاج خاص لمحاربة الفيروس المستجدّ لغاية تاريخ إعداد هذا التقرير رغم التجارب السريرية المتواصلة.

صورة أخرى تداولها عشرات الآلاف من مستخدمي موقع فيسبوك، يدّعي ناشروها أنّها تظهر قطاراً أمريكياً كتب عليه “Covid-19” في إشارة إلى نظرية مؤامرة تقول إن فيروس كورونا المستجدّ مصنّع في الولايات المتّحدة. لكنّ الصورة مركّبة والشركة المشغّلة للقطار استنكرت هذا التلاعب.

بالتدقيق قليلاً.. تظهر في الصورة دائرة حمراء حول Covid-19 وتبدو أسفلها كتابة غير واضحة بأحرف صغيرة (رقم 2)، وإلى اليسار كتابة GATX

وأرشد البحث عن هذه الأحرف إلى الموقع الإلكترونيّ لشركة أمريكيّة في شيكاغو باسم GATX تؤجّرعربات لسكك الحديد. وخلال تصفّح الموقع يمكن العثور على الطراز نفسه من العربات السوداء المستخدمة في المنشور المضلّل.

المصدر: الدار ـ أ ف ب

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق