علوم وتكنولوجيا

هكذا جرى تعيين مغربية بأحد أرقى المختبرات الأمريكية

حديفة الحجام

عُيّنت الفيزيائية، كوثر حفيظي، في منصب مساعدة مدير مختبر في قسم علوم الفيزياء والهندسة بـ "مختبر أرغون الوطني" التابع لوزارة الطاقة في الولايات المتحدة الأمريكية. واشتغلت حفيظي مؤخرا في منصب مدير قسم الفيزياء بـ "أرغون"، وهو المنصب الذي تقلدته شهر يناير 2017. ونجحت حفيظي أثناء ولايتها في جعل "أرغون" مختبرا لإنتاج النظائر المشعة بفضل المجهود الكبير الذي قامت به. ولمع نجم حفيظي كذلك في "مركز تحليل أرغون لتتبع النظائر المشعة" (TRACER) الذي يقدم الآلة الوحيدة الجديدة في أمريكا لعدّ ذرات الكريبتون بالاعتماد على الليزر.
وقال مدير "أرغون" بول كيرن: "أنا على ثقة أن كوثر ستجلب روح القيادة اللازمة لكي نبقى في الطليعة في مجال البحث، ولكي نفتح آفاق جديدة للتعاون والشراكة، وكذا جمع أهم العلماء في العالم لحل مشاكل العالم المعقدة، تماشيا والتقليد المتبع في 'أرغون'".
واشتغلت حفيظي قبل تعيينها على رأس قسم الفيزياء في "أرغون" مساعدة رئيس الفريق العلمي في مختبر إدارة البحث والتنمية. كما سبق وكلفتها وزارة الطاقة الأمريكية من سنة 2013 إلى 2014 على رأس مكتب الفيزياء النووية، وهو المنصب الذي أبانت فيه عن كفاءتها في خلق علاقات متينة داخل جماعة الفيزيائيين في الولايات المتحدة الأمريكية، في نفس الوقت الذي كانت تدير فيه سلسلة من المشاريع الكبرى الموجهة لإكمال المهام العلمية للولايات المتحدة الأمريكية في مجال الفيزياء. وحصلت حفيظي على درجة الإجازة في الرياضيات والفيزياء من جامعة محمد الخامس، ثم على شهادة الماستر في العلوم النووية والفيزياء الجسيمات، فدكتوراه من جامعة باريس إحدى عشر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تسعة + 15 =

زر الذهاب إلى الأعلى