أخبار الدارسلايدر

عمليات تمشيطية في مياه الأطلسي بحثا عن “حراكة” أبحروا من المغرب

الدار / خاص

ذكرت وكالة الأنباء الاسبانية غير الرسمية “أوربا بريس” أن البحرية الإسبانية نظمت منذ الساعات الأولى من صباح أمس الجمعة، الذي تزامن مع مناسبة عيد الأضحى في المغرب، عملية بحث واسعة في مياه الأطلسي بين السواحل الجنوبية المغربية وسواحل جزر الكناري، بحثا عن قارب يحمل على متنه مهاجرين غير نظاميين.

وأشارت “أوربا بريس”، الى أن البحرية الإسبانية توصلت بمعلومات تفيد بإبحار قارب على متنه حوالي 30 مهاجرا، انطلقوا من أحد السواحل بين كلميم وطانطان في طريقهم نحو سواحل “لانزروتي” الإسبانية التابعة لجزر الكناري.

وأكد المصدر الإعلامي ذاته، أن إبحار القارب كان في الساعات الأولى من صباح أمس الجمعة، وهو ما دفع بالبحرية الإسبانية الى الاستعانة بمروحية طائرة للبحث عن القارب، لكن بعد عدة ساعات من البحث لم تلقى أي أثر للقارب في مياه الأطلسي.

ووفقا لذات المصدر، فمن المرتقب أن تستأنف فرق البحرية الإسبانية، اليوم السبت، بعمليات بحث جديدة بالاستعانة بالمروحية الطائرة بحثا عن القارب، وإنقاذه المهاجرين من الغرق، مبرزة أن المعلومات المتوفرة لدى البحرية الاسبانية تشير الى أن القارب كان على متنه مهاجرين غير نظاميين ينحدرون من دول جنوب صحراء إفريقيا، وقد استغلوا مناسبة عيد الأضحى، من أجل العبور سرا إلى السواحل الإسبانية في جزر الكناري.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق