فن وثقافة

حصريا: باعزية تكشف لـ”الدار” تفاصيل حقيقة خضوعها لعملية التجميل

الدار / سمية أسيدهم

بعد الضجة التي آثارتها الصور الأخيرة لإطلالة الفنانة الشعبية أميمة باعزية، والتي فاجأت العديد بالتغيير الكبير الذي طرأ على ملامحها، نفت الفنانة أن يكون سبب هذا التغيير مرتبطا بخضوعها لعملية التجميل.

وأكدت باعزية في تصريح خاص لـ"الدار"، أن صورها الأخيرة التي أبهرت الجمهور بشكلها كانت بفضل مكياج خبير التجميل "جواد قنانة"، والمعروف بخبرته في إبراز أجمل ما يكمن في ملامح الشخص.


وأضافت: "جواد معروف عليه (كيسيف) الواحد ويظهره بلوك خطير وأيضا ملامحي ماكنتش محتاجة خدمة بزاف وكيفما كنت أنا  مازال.. وعاجبني راسي ولاأحتاج القيام بعمليات التجميل".

وكما ظهرت باعزية في إطلالتها الأخيرة بدون الشعر المستعار، وذلك بعد موجة من السخرية التي تعرضت لها،  حيث قام الممثل يوسف أوزلال المعروف بشخصية "فاطمة التاويل" بنشر فيديو يسخر فيه من الفنانات اللواتي يضعن الشعر المستعار، ورجح العديد أن تكون المقصودة هي أميمة.

يشار إلى أن المغنية الشعبية، أميمة باعزية، الملقبة بمولات الدربوكة، قد سبق وأن صرحت في حوار سابق مع "الدار" أنها قد ولجت عالم الفي في عمر الثماني سنوات، وأن الشهرة الواسعة التي وصلت إليها، بفضل أغنيتها  "عطيه العصير"، لم تكن تتوقعها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

واحد × خمسة =

زر الذهاب إلى الأعلى