أخبار دولية

‏مارين لوبان تعلن انتصارها على حزب ماكرون في الانتخابات الأوروبية

أعلنت زعيمة حزب التجمع الوطني اليميني المتطرف، مارين لوبان، مساء اليوم الأحد، فوزها في انتخابات المجلس الأوروبي في فرنسا لتهزم بذلك حزب الجمهورية إلى الإمام، الذي أسسه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في 6 أبريل 2016. 

ودعت لوبان في أول تصريحات لها عقب إعلان فوزها، لحل الجمعية الوطنية (البرلمان الفرنسي) وإجراء انتخابات برلمانية مبكرة في البلاد.

بدوره، أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أنه لا تغيير في سياسة فرنسا عقب إعلان مارين لوبن فوز حزبها في الانتخابات الأوروبية.

وكان استطلاعان للرأي أجريا لدى الخروج من مراكز الاقتراع، كشفا تصدّر حزب التجمّع الوطني اليميني المتطرف بزعامة مارين لوبان انتخابات المجلس الأوروبي.

وأعطى استطلاعان أجراهما مركزا "إيفوب فيدوسيال" و"هاريس إنتراكتيف أجانس إيبوكا" التجمّع الوطني ما بين 24 و24,2% من الأصوات يليه التحالف الوسطي لماكرون بنسبة تراوح بين 22,5 و23%، فيما نال حزب الخضر ما بين 12 و12,7 متخطيا النسبة التي حققها في انتخابات عام 2014 حين نال 8,9 %.

وأعلن البرلمان الأوروبي الأحد أن نسبة المشاركة في الانتخابات الأوروبية هي "الأكبر في عشرين عاما" وتقدر بـ51% بالنسبة إلى الدول الـ27 الأعضاء في الاتحاد من دون المملكة المتحدة.

وأوضح المتحدث باسم البرلمان جوم داش أنه مع احتساب المملكة المتحدة، فإن هذه النسبة يمكن أن تراوح بين 49 و52%.

وأدلى الناخبون في 21 بلدا عضوا في الاتحاد الأوروبي بأصواتهم، الأحد، لاختيار ممثليهم في البرلمان الأوروبي في انتخابات يُتوقع أن تحقق فيها الأحزاب المشككة في جدوى الوحدة الأوروبية تقدما جديدا، بحسب استطلاعات الرأي.

وبدأت عمليات الاقتراع في 23 ماي في 7 دول في الاتحاد الأوروبي بما فيها بريطانيا التي نظمت الانتخابات بسرعة بعد إرجاء بريكست إلى 31 أكتوبر المقبل.

ويُفترض أن تنتهي ولاية النواب البريطانيين في البرلمان الأوروبي عند خروج بلادهم من الاتحاد على أن يتمّ إلغاء مقاعدهم أو توزيعها على دول أخرى.

المصدر: الدار – أ ف ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سبعة عشر + 20 =

زر الذهاب إلى الأعلى