أخبار الدار

الملك يؤكد حرصه على الارتقاء بالعلاقات الثنائية بين المغرب وكولومبيا

أكد صاحب الجلالة الملك محمد السادس، اليوم السبت، حرص جلالته على العمل مع الرئيس الكولومبي من أجل تعزيز آليات التقارب والتعاون بين البلدين، واستثمار مختلف الإمكانيات والفرص الكفيلة بالارتقاء بالشراكة القائمة بينهما إلى المستوى الرفيع الذي يطمح إليه الشعبان الصديقان.

جاء ذلك في برقية تهنئة بعث ها صاحب الجلالة الملك محمد السادس إلى رئيس جمهورية كولومبيا السيد إيفان دوكي، وذلك بمناسبة احتفال بلاده بعيدها الوطني.

وأعرب جلالة الملك، بهذه المناسبة، باسم جلالته وباسم الشعب المغربي عن أحر التهاني للرئيس إيفان دوكي وأصدق المتمنيات للشعب الكولومبي بتحقيق ما يبتغيه من تقدم وازدهار.

ومما جاء في هذه البرقية "وأود بهذه المناسبة، التي تصادف هذه السنة الاحتفالات بالذكرى الأربعين لإقامة العلاقات الدبلوماسية المغربية- الكولومبية، أن أعرب لكم عن ارتياحي الكبير للمستوى المتميز الذي بلغته علاقاتنا الثنائية في مختلف المجالات، بفضل ما يحذو بلدينا من طموح مشترك من أجل توطيدها وتوسيع آفاقها".

وأكد جلالة الملك، في هذا الصدد، حرص جلالته على العمل مع الرئيس الكولومبي من أجل تعزيز آليات التقارب والتعاون بين البلدين، واستثمار مختلف الإمكانيات والفرص الكفيلة بالارتقاء بالشراكة القائمة بينهما إلى المستوى الرفيع الذي يطمح إليه الشعبان الصديقان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

12 + اثنا عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى