أخبار الدار

محضر أساتذة يشهدون ضد زميلتهم يثير زوبعة في “الفايسبوك”

الدار/ خاص

أثارت صورة محضر لمجموعة من الأساتذة الذين يشتغلون مع الأستاذة التي أثارت ضجة بسبب تهالك حجرات مدرسة بسيدي قاسم، جدلا كبيرا على موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك".

وتسببت صورة المحضر في تضامن واسع مع الأستاذة، حيث اعتبر نشطاء أن شهادة زملائها ضدها لا تعدو أن تكون "محاباة" للإدارة ضد زميلة "فضحت واقع البنية التحتية في مدارس المناطق القروية".

وكان سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي، كشف، في الندوة الصحفية التي عقدها يوم أمس الجمعة، عن وجود محضر وقعه الأساتذة.

وأكد أمزازي أن الأستاذة قامت بتصوير حجرة من البناء المفكك، الذي "تحاربه الوزارة"، وشدد على أن الحجرة التي تم تصويرها غير مستخدمة في التدريس، وأن الأستاذة التي صورتها تُدرّس في حجرة من البناء الصلب، وعرض أمام الصحافيين فيديو للحجرة التي تُدرس فيها الأستاذة.

ويشار إلى أن الفيديو الذي نشرته الأستاذة أثار جدلا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي، وتسبب في توقيف الأستاذة وعرضها على المجلس التأديبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة × اثنان =

زر الذهاب إلى الأعلى