أخبار الدارالرئيسيةالمواطنسلايدرعلوم وتكنولوجيا

اتفاقية شراكة تجمع بين مجموعة العمران ومعهد البحث في الطاقة الشمسية والطاقات المتجددة

الدار / رشيد محمودي

وقعت مجموعة العمران، اليوم الأربعاء، على اتفاقية شراكة مع معهد البحث في الطاقات المتجددة يتم من خلالها تحديد الأهداف المؤسساتية في مجال تطوير أساليب العمل وتشجيع الابتكار على مستوى مواد البناء المستدامة وتقنيات التهيئة والتصميم والبناء.

وقال بدر كانوني، رئيس الإدارة الجماعية لمجموعة العمران،إن هذه الاتفاقية تسعى لتدشين مرحلة جديدة بين المؤسستين، وتعبئة لفائدة التنمية المستدامة، وتأكيد على الأهمية الابتكار والبحث، مشيرا إلى أن مجموعة العمران تتوفر على مخطط خاص للمجال الاجتماعي والبيئي مع فتح آفاق أمام المبتكرين الشباب.

وأكد كانوني، خلال مداخلته في الندوة الصحفية، أن مجوعة العمران دخلت مرحلة جديدة لتطوير البحث العلمي في المجال الذي يدخل ضمن اهتمامات المجموعة، لتقليص ميزانية البناء والتصميم، عن طريق المسامة في ايجاد حلول تكنولودية وتقنية.

ووقع على هذه الاتفاقية كل من بدر كانوني، رئيس الادارة الجماعية لمجموعة العمران، وبدر إيكن، المدير العام لمعهد البحث في الطاقة الشمسية والطاقات الجديدة، من أجل تحديد الترتيبات اللازمة لتطوير برنامج للبحث التطبيقي بماء على العمل مجموعة العمران من خلال بنيات البحث المتوفرة لها، على أساس توحيد جهودهما وتعبئة الإمكانات المالية والكفاءات البشرية تطويرا للبحث والتنمية في مجال مواد البناء المستدامة، وتقنيات التهيئة والتصميم والبناء وتحسين مفهوم البناء ذي النجاعة الطاقية العالية، مع فتح مجال العمل مع الشركات الناشئة النشيطة في هذا المجال.

وجاءت هذه الاتفاقية في سياق يعرف تجاوز الاعتماد الوطني المغربي على الطاقة بنسبة 93 في المئة، حسب الاستراتيجية المغربية للنجاعة الطاقية إلى تقليص الاستهلاك الوطني للطاقة بنشية 20 في المئة، بحلول عام 2030.

واختتم الكانوني حديثه، بان الاتفاقية تهدف أيضا إلى وضع خطط عمل كل سنتين وإنشاء لجنتين للتعامل مع الجوانب الاستراتيجية وإدارة البرامج والإجراءات الواجب اتخاذها لتحقيق الاهداف المحددة للتعاون في المستقبل بين مجموعة العمران ومعهد البحث في الطاقة الشمسية والطاقات الجديدة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق