الرئيسيةالمواطنحوادثسلايدر

فاعلة جمعوية تفجرها: الإبراهيمي دايرا لي بغات وباغا تحكم في المحكمة ومحامي آخر هددني بوكيل الملك

الدار / رشيد محمودي – تصوير : منير الخالفي

كشفت خديجة العماري، رئيسة جمعية الشباب الوطني للتضامن، اليوم الأربعاء، عن تفاصيل مثيرة، بشأن الأجواء المشحونة التي تمر بها جلسات قضية الشابة ليلى ومحامي الدار البيضاء، مشيرة إلى أن زوجته فاطمة الزهراء الإبراهيمي، والتي تعد محامية تابعة لهيئة مدينة الدار البيضاء، تصول وتجول داخل القاعة ولا تتردد في افتعال الفوضى أمام القضاء المغربي.

وتساءلت العماري، في تصريح لموقع الدار، عن الصفة التي تتواجد بها الإبراهيمي، معبرة عن استنكارها للطريقة التي تتعامل بها تجاه دفاع الشابة ليلى، ويتعلق الأمر بالمحامي محمد الهيني وعبد الفتاح زهراش، موضحة أنها تفعل كل ما يحلو لها من أجل إفساد الظروف العادلة خلال انطلاق الجلسات.

وتابعت المتحدثة قائلة :” الجلسة أصبحت توازي لحظة إدلاء القسم للمحامين.. لحد الان لم يتم التطرق للموضوع الأساسي، لا وجود للمصداقية والشفافية.. من المفروض أن تدخل للجلسة كزوجة ولا تتحكم في تفاصيلها، في كل كلمة تتدخل وتأمر بإخراس المحامين”.

واستغربت العماري، تواجد نقيب سابق خلال الجلسات، قائلة :” لا يعقل ومن غير المنطقي أن نرى ازيد من 80 محامي فقط من أحل مواجهة ” بيت الشعب” هناك العديد من القضايا الاجتماعية التي من المفروض أن تلقى نفس الاهتمام والمؤازرة من طرف المحامين”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق