أخبار الدار

جمال الشوبكي: الاحتفال بالذكرى الـ 54 للثورة الفلسطينية تأكيد على مواصلة النضال

الدار/ الرباط- تصوير: ياسين جابر

احتفلت، اليوم، الجمعة 28 دجنبر 2018، سفارة دولة فلسطين، لدى الرباط، بالذكرى الـ54 لانطلاق الثورة الفلسطينية، حيث جمال جمال الشوبكي، سفير دولة فلسطين لدى الرباط، في تصريح لموقع الدار، إن إحياء ذكرى انطلاقة الثورة الفلسطينية، هو تأكيد على مواصلة الشعب الفلسطيني نضاله، حتى تحقيق أهدافه، المتمثلة، يسجل السفير، في الحرية، والاستقلال وإقامة الدولة، رغم سياسة عدوان الاحتلال المستمرة.

وفي كلمة بالمناسبة، نوه سفير دولة فلسطين بالرباط، جمال الشوبكي، برموز النضال الفلسطيني، مشددا على ضروة سلوك دربهم من قبل الأجيال الراهنة دفاعا عن عدالة القضية الفلسطينية وعن شعبها. وبعدما حذر من محاولات تصفية أو احتواء القضية الفلسطينية، وتنحية قضية اللاجئين الفلسطينيين، وملف الأسرى، أشار الشوبكي إلى تجليات التمييز العنصري الذي يمارسه الكيان الإسرائيلي، مؤكدا أن "الثورة مستمرة مادام الاحتلال". وعلى صعيد آخر، ذكر سفير دولة فلسطين بالرباط بدقة المرحلة التي توجد في"مفترق طرق" بعيد قرارات "تهدف إلى تحجيم الامتداد الحيوي للدولة الفلسطينية المنشودة، وشطب الحقوق الفلسطينية الإنسانية من قبيل حق عودة اللاجئين".

ونوه الدبلوماسي الفلسطيني بدور المملكة المغربية، بقيادة الملك محمد السادس، في الدعم المستمر لنضالات الشعب الفلسطيني، وبصدق مشاعر الشعب المغربي في مناصرته للفلسطينين، مشيرا إلى أن المغرب كان دوما مناصرا للقضية الفلسطينية، لا سيما من خلال لجنة القدس التي يترأسها جلالة الملك، ومبادراتها الرامية إلى حماية القدس الشريف، والتصدي لمحاولات طمس الطابع العربي الإسلامي للقدس.

وأشاد الشوبكي أيضا بالدعم المادي والإنساني الذي يقدمه المغرب لأهالي فلسطين، من قبيل المستشفى الميداني العسكري بغزة، مسجلا أن القضية الفلسطينية توجد في وجدان الشعب المغربي.

وشكلت هذه المناسبة فرصة للتأكيد على ضرورة الانخراط الدائم والتعبئة الشاملة للدفاع عن القضية الفلسطينية ومساندة أهلها ضد ما يتعرضون له من معاناة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 × 3 =

زر الذهاب إلى الأعلى