أخبار الدار

حصريا لـ”الدار”.. مسؤولون مغاربة يبرزون دلالات زيارة بابا الفاتيكان للمملكة المغربية

الدار/ الرباط: أمين بوحولي – تصوير: منير الخالفي

أجمع مسؤولون مغاربة، في تصريحات حصرية لموقع الدار، على أن الزيارة الرسمية التي يقوم بها البابا الفاتيكان فرنسيس، للمملكة المغربية، اليوم السبت وغدا الأحد، بدعوة من الملك محمد السادس، تشكل حدثا استثنائيا، باعتباره حدث يرسخ مكانة المغرب، كأرض للتسامح والحوار، معتبرين في الوقت نفسه، أن المغرب يصطف ضمن مصاف الدول الكبرى التي لها دور أساسي وفعال في حوار الحضارات والديانات.

عبد اللطيف الجواهري: حظيت للمرة الثانية لحدث استقبال البابا الفاتيكان بالمغرب

قال عبد اللطيف الجواهري، والي بنك المغرب، بشأن الزيارة التاريخية التي يقوم بها البابا الفاتيكان فرنسيس للمملكة المغربية، اليوم السبت وغدا الأحد، في تصريح لـ"الدار"،  (قال)، إنه تشرّف بحضور الزيارة الأولى التاريخية لبابا الفاتيكان يوحنا بولس الثاني للمغرب، في عهد الراحل الحسن الثاني، سنة 1985، مشيرا إلى أنه حظي اليوم للمرة الثانية لحدث استقبال البابا فرنسيس، مؤكدا أن الأمر في غاية الأهمية، إذ يعكس أن المغرب بلد السلم والتعايش والتسامح والتآخي بين الديانات، مبرزا أن الملك محمد السادس وبابا الفاتيكان سيعززان هذا المظهر الحضاري الإنساني.

أحمد عصمان: زيارة البابا فرنسيس للمغرب تذكرني باللقاءات العديدة للراحل الحسن الثاني مع يوحنا بولس الثاني

من جهته أكد أحمد عصمان، الوزير الأول المغربي الأسبق، في تصريح لـ"الدار"، أن زيارة البابا فرنسيس للمغرب، تذكره باللقاءات العديدة للراحل الحسن الثاني مع بابا الفاتيكان يوحنا بولس الثاني، والذي يستمر فيها الملك محمد السادس العزيز على قلوب المغاربة"، يشيد أحمد عصمان.

محمد الأعرج: فخور كمغربي لاستقبال المملكة أبرز شخصية دينية مسيحية في العالم

بدوره نوه محمد الأعرج، وزير الثقافة والاتصال، في تصريح لـ"الدار"، بالزيارة التاريخية للبابا الفاتيكان للمغرب، معبرا عن فخره كمغربي لاستقبال أبرز شخصية دينية مسيحية في العالم، مشيرا في الوقت نفسه، إلى أن المغرب دوما يمثل بلدا للتعايش والتسامح، مؤكدا أن هذه الزيارة تجسد حدثا تاريخيا بامتياز، بالنظر إلى دلالاتها وأبعادها.

امحند العنصر: زيارة البابا للمغرب تعكس حدثا استثنائيا

من جانبه، أبرز امحند العنصر، الأمين العام لحزب الحركة الشعبية، في تصريح لموقع "الدار"، أن زيارة البابا فرنسيس، تشكل حدثا استثنائيا، باعتباره حدث يرسخ مكانة المغرب، كأرض للتسامح والحوار، مشيدا في الآن نفسه بنهج أمير المؤمنين الملك محمد السادس في هذا الاتجاه بإطلاقه حوار الأديان، في الوقت الذي كان لا يُفهم المعنى الحقيقي للإسلام والمسيحية، معلنا أن زيارة البابا الميمونة تحمل بشرى خير لبلد المغرب.

نبيل بنعبد الله: زيارة البابا للمغرب تؤكد أن المملكة تصطف ضمن مصاف الدول الكبرى في تعزيز حوار الأديان

واعتبر محمد نبيل بنعبد الله، الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، في تصريح لموقع الدار، أن المغرب يكشف للعالم الدليل، بعد زيارة البابا فرنسيس للعاصمة الرباط، أن المغرب يصطف ضمن مصاف الدول الكبرى التي لها دور أساسي وفعال في حوار الحضارات والديانات، متمنيا في الآن نفسه، أن تثمر هذه الزيارة انعكاسات إيجابية على المستوى الإنساني العالمي.

ثريا جبران: سعيدة للقاء البابا بالملك محمد السادس

وأكدت ثريا جبران، وزيرة الثقافة السابقة، في تصريح لموقع "الدار"، أن زيارة البابا الفاتيكان للمغرب، تجسد حدثا تاريخيا بامتياز تعيشه المملكة، التي ترسخ، تسجل جبران، "أن بلدنا أرض السلم والسلام والتسامح والمحبة"، معبرة في الوقت نفسه عن سعادتها للقاء البابا بالملك محمد الساس، داعية الله أن يحفظ العاهل المغربي وأن ينصره".

إدريس لشكر: تصريحات البابا الفاتيكان بشأن التطرف دقيقة ووجيهة

وأبرز إدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي، في تصريح لموقع "الدار"، أن زيارة البابا الفاتيكان للمغرب، تعد ثاني زيارة في تاريخ المملكة، معلنا أنه يتابع باهتمام تصريحات البابا فرنسيس، أبرزها وأهمها، يسجل لشكر، "أن البابا حذر من التطرف على اعتبار أن المتطرفين يعيشون ازدواجية في حياتهم، ما يسمى بالسكيزوفرين، أي ما يعلنون عنه في تطرفهم هو عكس ما يعيشونه حقيقة"، معتبرا أنه تصريح دقيق ووجيه من طرف البابا الفاتيكان بشأن موضوع التطرف، مشيدا في الآن نفسه بزيارة البابا فرنسيس، التي تعكس، يوضح لشكر، أن المغرب بلد التسامح والوسطية عبر التاريخ، مضيفا أن المملكة تقدم، الآن، للعالم نموذجا للأرض التي تتعايش فيها كافة الأديان". يختم إدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

7 + واحد =

زر الذهاب إلى الأعلى