فن وثقافة

ندوة بفاس.. هناك حاجة ملحة لنقد فني لتطوير الأعمال الممسرحية

 أجمع مسرحيون ، مخرجون وكتاب ونقاد ، في ندوة نظمت في إطار مهرجان فاس الدولي للمسرح الاحترافي ، الجاري حاليا ، على أن هناك حاجة ملحة لنقد فني من أجل تطوير الأعمال الفنية والدرامية المقدمة، لاسيما المسرحية منها. 



وشددوا في الندوة التي بحثت في موضوع سؤال النقد في الفنون الدرامية المعاصرة.. المسرح نموذجا"، على ضرورة العمل على إخراج نصوص نقدية تفسيرية، مع الانفتاح على تجارب أخرى نقدية من أجل إغناء التجارب وتنوعها، معبرين عن الأمل في التفكير ، بشكل جماعي ، (فنانون ونفاد وممثلون وتقنيون) ، في ما وصلت إليه التجارب الفنية والمسرحية "درء لحصول فوضى في المجال". 



ودعوا إلى تعزيز النقاد المسرحيين لتواصلهم مع الممارسين، خاصة المخرجين والمؤلفين، مع التفاعل مع ما تنشره الصحافة بشكل يومي للمساهمة في تطور المسرح المغربي، وصيانة ما هو موروث عن مؤسسي فن الخشية وعن جيل السلف. 



ويحفل برنامج المهرجان في دورته ال12 بسلسلة من لقاءات "مستر كلاس" يقدم فيه ثلة من المسرحيين مسارهم وتجربتهم مع أب الفنون. 



وكانت الدورة (من 13 إلى 16 أكتوبر) قد افتتحت ، يوم السبت الماضي ب مركب الحرية بفاس، وتحمل اسم "السينوغراف المرحوم محمد الريحاني"، وهو فنان تشكيلي مزج بين المدرستين الواقعية والتجريدية، قبل أن ينقل تجربته إلى المسرح منذ سبعينيات القرن الماضي، حيث اشتغل إلى جانب مسرحيين كبار.



وتشارك في النسخة ال12 من المهرجان الذي تنظمه النقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامية (فرع فاس) بشراكة مع مجلس جماعة فاس وبتعاون مع المسرح الوطني محمد الخامس والمديرية الجهوية لوزارة الثقافة والاتصالأربع فرق وهي فرقة نادي المرآة بفاس بمسرحيتها "بلوكاج" من تأليف حميد الطالبي وإخراج حسن مراني علوي، وفرقة هدف للتنمية والثقافة (فاس) بعملها الفني "الخياط" من تأليف هشام الغفولي وإخراج ابراهيم بنخدة، وفرقة مناجم جرادة بمسرحية "الطربوش والبرميل" من تأليف حسن لهبابطة وإخراج حفيظ موساوي، فضلا عن مشاركة من إسبانيا بمسرحية "لافرميراس" من تأليف وإخراج ماريا لاكولبا.



وتعرف الدورة التي تحمل شعار "فاس لا زالت عاصمة ثقافية"، تكريم الفنان الخمار المريني والفنان جواد نخيلي والفنانة لبنى المستور والفنان خالد ازويشي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين − سبعة =

زر الذهاب إلى الأعلى