صحة

إنطلاق “العملية المندمجة للوقاية و العلاج من أمراض الأكياس المائية” بإقليم إيفران

جرى مؤخرا بضاية عوا باقليم افران إعطاء انطلاقة المشروع الصحي " العملية المندمجة للوقاية و العلاج من أمراض الأكياس المائية". 



وفي هذا الصدد تم وضع برنامج عمل يضم 15 قافلة طبية تباشر تدخلاتها ليومين خلال كل عملية، من شتنبر 2018 إلى شتنبر 2019 ، ستسهدف 5000 مواطن وكذلك 5000 تلميذ ينحدرون من مختلف أنحاء إقليم إفران ، سيستفيدون من التشخيص المبكر للأكياس المائية بالكبد عن طريق الفحص بالصدى و التقييم البيولوجي لتشخيص داء الكريات، علاوة على برنامج للتوعية وتدابير الوقاية من هذا المرض. 



وينظم هذا المشروع الصحي بمبادرة من كلية الطب و الصيدلة بفاس بشراكة مع المركز الإستشفائي الجامعي الحسن الثاني، و مندوبية وزارة الصحة بإقليم إفران، و جمعية أطباء الجهاز الهضمي للجهة الوسطى وكذلك جمعية نوادي و جمعيات كلية الطب بفاس. 



و شهدت القافلة الطبية الأولى استهداف 500 مواطن من ساكنة " ضاية عوا " بإقليم إفران، بحيث تمت تعبئة فريق عمل متعدد التخصصات يتكون من خمسة أستاذه أطباء، وعشرة أخصائيين في أمراض الجهاز الهضمي، وخمسة أطباء مقيمين، وطبيبين عامين، وممرضة و 17 طالب بكلية الطب . و تهدف استراتيجية الدور المجتمعي التي تنهجها كلية و الطب و الصيدلة بفاس إلى تلبية احتياجات وتحديات الصحة بجهة فاس مكناس، وتعبئة جميع الفاعلين والمؤسسات بالمنطقة للانخراط في مقاربة تشاركية لإنجاز المشاريع الطبية ، بالإضافة إلى ذلك، توفير أرضية تربوية وبيداغوجية لصالح طلبة الطب و الأطباء المقيمين الذين يشاركون في مختلف الأنشطة، بحيث تساهم في الرفع من مستواهم المعرفي وجعلهم مواطنين قياديين وعناصر بناءة في المجتمع . 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة × 3 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق