فن وثقافة

معرض “الشعيبية طلال، فاطمة حسن الفروج وراضية بنت الحسين .. رحلة إلى ينابيع الفن” بالرباط من 23 أكتوبر 2018 إلى 23 يناير 2019

ينظم متحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر معرض "الشعيبية طلال، فاطمة حسن الفروج وراضية بنت الحسين .. رحلة إلى ينابيع الفن"، وذلك من 23 أكتوبر 2018 إلى 23 يناير 2019 بالرباط . 



وأفاد بلاغ للمؤسسة الوطنية للمتاحف بأن المؤسسة دأبت، منذ تأسيسها، على إيلاء الفنون التشكيلية مكانة كبيرة في استراتيجيتها دعما للفنانين المغاربة، مشيرا إلى أن هذا التوجه يبوء الفنانة المغربية مكانة مرموقة، من خلال تنظيم معارض خاصة بهذه المرأة الاستثنائية، وبشكل متكرر، في متحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر بالرباط. 



وأضاف المصدر ذاته أنه تأكيدا لهذه الإرادة الراسخة، ينظم متحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر بالرباط، من 23 أكتوبر 2018 إلى 23 يناير 2019، معرض "الشعيبية طلال، فاطمة حسن الفروج وراضية بنت الحسين .. رحلة إلى ينابيع الفن". 



ونقل البلاغ عن السيد مهدي قطبي، رئيس المؤسسة الوطنية للمتاحف، قوله، في هذا الصدد، "نحن جد مسرورين لعرض أعمال الشعيبة طلال، وهي قامة مشهورة عالميا، تعد جزءا من التراث الوطني المغربي، وقررنا مرافقتها مع فاطمة حسن الفروج وراضية بنت الحسين، من أجل تمكين الجمهور من التأمل في أعمال ثلاث رسامات بصمن الفن المغربي". 



وحسب المصدر نفسه، فقد أثار الإعلان عن هذا المعرض الثلاثي، الذي يكرم المشهد الفني الوطني، أصداء مختلفة في عالم الفن، ويعتقد مسؤولو متحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر أنها لا يمكن إلا أن تسهم في إثراء الثقافة المغربية. كما أنها تبرز الاهتمام الكبير بحدث من هذا الحجم. 



يشار إلى أن متحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر نظم، عام 2016، معرض "فنانات الحداثة المغربيات 1960-2016". 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 × 3 =

زر الذهاب إلى الأعلى