الرياضة

“كان 2019”.. حكم يعرف الكرة المغربية يدير مباراة “الأسود” والكوت ديفوار

الرباط/ صلاح الكومري

اختار الاتحاد الإفريقي لكرة القدم "كاف"، الكاميروني سيدي أليوم نيانت، حكما لمباراة المنتخب الوطني المغربي أمام نظيره الإيفواري، المرتقبة عشية غد (الجمعة)، في ملعب "السلام"، برسم الجولة الثانية من مباريات المجموعة الرابعة في نهائيات كأس إفريقيا للأمم.

ويدير الحكم الكاميروني أليوم نيانت، مباراة المنتخب الوطني المغربي أمام نظيره الإيفواري للمرة الثانية، إذ سبق له أن أدار مباراة "الأسود" أمام الخصم ذاته في 24 يناير 2017، برسم الجولة الثالثة من دور المجموعات في نهائيات كأس الأمم الأفريقية، وانتهت بفوز العناصر الوطنية بهدف لصفر.

أليوم نيانت يعرف الكرة المغربية جيدا، إذ سبق له أن أدار مجموعة من مباريات الفرق الوطنية في المنافسات القارية، وأيضا مباريات "الأسود"، في المنافسات ذاتها.

وسبق للحكم ذاته أدار مباراة 4 مباريات للوداد الرياضي، الأولى أمام في 18 مارس 2017، أمام "إفسي مونانا" الغابوني، وانتهت بفوز الفريق الأحمر بضربات الترجيح، والتأهل إلى دور مجموعات، والثانية أمام اتحاد العاصمة الجزائري، في 29 شتنبر 2017، برسم ذهاب نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا (0-0)، والثالثة أمام "ماميلودي صن داونز" الجنوب إفريقي، في 5 ماي 2018، برسم الجولة الأولى من دور المجموعات في دوري أبطال إفريقيا (1-1)، والرابعة أمام الزمالك المصري، في 24 شتنبر 2016، برسم الجولة السادسة (الأخيرة)، من دور المجموعات في المنافسة ذاتها، وهي المباراة التي انتهت بفوز الوداد الرياضي بخمسة أهداف لاثنين، في مجمع الأمير مولاي عبد الله في الرباط.

كما سبق للحكم ذاته أن أدار مباراة المغرب التطواني أمام مضيفه الهلال السوداني، في 7 غشت 2015، برسم دور المجموعات لدوري أبطال إفريقيا، وانتهت بفوز الفريق المغربي لهدف لصفر.

إضافة إلى ذلك، أدار الحكم ذاته 4 مباريات أخرى للمنتخب الوطني المغربي، الأولى في 2 يونيو 2012، أمام مضيفه الغامبي، برسم الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثالثة في التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2014، وانتهت بالتعادل (1-1).

والثانية أمام ضيفه المالي، برسم الجولة الثالثة من مباريات المجموعة الثالثة في دور المجوعات (الأول) في ملعب مركب محمد الخامس، وهي المباراة التي انتهت بفوز "الأسود" بستة أهداف لصفر.

والثالثة أمام منتخب الرأس الأخضر، بميدان الأخير، في 26 مارس 2016، برسم الجولة الثالثة من تصفيات كأس أمم إفريقيا 2017، وانتهت بفوز "الأسود" بهدف لصفر.

والمباراة الرابعة كانت خاصة بالمنتخب المغربي الأولمبي، أمام نظيره المصري، في 7 دجنبر 2011، برسم نصف نهائي التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى نهائيات الألعاب الأولمبية (لندن 2012)، وهي المباراة التي انتهت بفوز المنتخب المغربي بثلاثة أهداف لاثنين.

ويعتبر الحكم الكاميروني سيدي أليوم نيانت، الحامل للشارة الدولية منذ سنة 2010، والمزداد في 17 يوليوز 1982، من خيرة الحكام الأفارقة، إذ سبق له أن أدار مباريات في نهائيات كأس العالم للأندية، والعديد من المباريات الدولية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تسعة + سبعة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى