أخبار الدار

أخنوش يفتتح فعاليات الدورة التاسعة للملتقى الدولي للتمر بأرفود

افتتحت اليوم الخميس بمدينة أرفود فعاليات الدورة التاسعة من الملتقى الدولي للتمر الذي ينظم إلى غاية 28 أكتوبر الجاري، وذلك تحت شعار "اللوجستيك وتنمية سلسلة التمر".

ويهدف هذا الموعد الاقتصادي، الذي ترأس افتتاحه السيد عزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، رفقة والي جهة درعة-تافيلالت وعامل إقليم الرشيدية، السيد محمد بنرباك، والعديد من الفاعلين الاقتصاديين والمهتمين بالمجال الفلاحي، إلى النهوض بسلسلة النخيل ومنتوجات الواحات.

كما يروم هذا الملتقى، الذي ينظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، تسليط الضوء على الجوانب المتعلقة باللوجسيك وتنمية سلسلة التمر التي يتميز بها المغرب.

ويعرف الملتقى، الذي يؤكد منظموه أنه مناسبة لإبراز أدوار وتحديات جمع وتخزين ونقل التمر، مشاركة العديد من العارضين القادمين من جهات المغرب وبلدان عربية وأجنبية.

ويراهن الملتقى الدولي للتمر بأرفود، الذي تنظمه وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات بشراكة مع جمعية المعرض الدولي للتمور بالمغرب وشركاء آخرين، على استقطاب أكثر من 80 ألف زائر.

كما يسعى إلى تسجيل رقم معاملات خاص بتسويق التمور يفوق ما تحقق خلال الدورة الماضية، حيث سجلت نحو 400 طن من التمور التي تم تداولها خلال دورة 2017.

وكانت الدورة الثامنة من الملتقى، التي نظمت تحت شعار "تثمين التمر .. قيمة مضافة لاقتصاد الواحات"، قد هدفت إلى إنعاش الفلاحة التضامنية وتطوير القطاعات المرتبطة بالمحيط البيئي للواحات.

ويعتبر المنظمون أن الملتقى يشكل "أهم موعد سنوي لمهنيي قطاع زراعة التمر، باعتباره أرضية حقيقية للالتقاء وتبادل الخبرات تجمع بين أغلب الفاعلين، كما يساهم في إشعاع القطاع وتطوير المنظومة الاقتصادية للواحات"

وتتضمن فضاءات الملتقى أقطابا لجهات المملكة، بالإضافة إلى القطب الدولي، وقطب الرحبة، وقطب المنتوجات المجالية، وقطب المؤسسات.

ويشتمل البرنامج أيضا على العديد من اللقاءات بين المهنيين والزوار، وجولات سياحية بواحات النخيل بتافيلالت، وتنظيم ورشات إخبارية وتشاورية مع المهنيين، وإقامة رواق موضوعاتي يهتم بمجال "الشباب بالواحات".

وستنعقد أيضا ورشات فنية تهم، على الخصوص، الفن التشكيلي والأنشودة، مع تنظيم كرنفال يوم 26 أكتوبر الجاري، حيث سيجوب بعض شوارع المدينة، بمشاركة فرق قادمة، على الخصوص، من وجدة وتازة وبوذنيب وقلعة مكونة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

12 + خمسة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى