المواطن

إنصافا لعمال النظافة بالمحمدية.. جمعيات تكرم عامل متقاعد

الدار/ بوشعيب حمراوي

احتارت مجموعة من جمعيات المجتمع المدني بالمحمدية منتصف الأسبوع الجاري، مناسبة الاحتفاء بالذكرى العشرين لتربع الملك محمد السادس على عرشه أسلافه المنعمين، لتكريم عمال وعاملات النظافة بالمدينة، في شخص قيدومهم عبد الخالق السنوسي الذي أحيل على التقاعد. وإعذار خمسة أطفال تنحدر من أسر معوزة.

وعرف الحفل الذي نظم داخل قاعة للحفلات، وحضره باشا المدينة، ونائب رئيسة المجلس الجماعي المكلف بالإشراف على قطاع تدبير النظافة.  وثلة من الفعاليات المحلية، وأعضاء ومنخرطي الجمعيات، تقديم كلمات إشادة بالّذكرى الفضية، وفقرات موسيقية عصرية وشعبية. بالإضافة إلى تقديم هدايا وشهادة تقديرية للعامل المكرم.

وقال خالد كريش منسق الجمعيات المنضوية تحت لواء مجموعة (كلنا فداء لمدينة المحمدية)، في تصريح لموقع الدار، أن الحفل هو عقد سنوي، اعتاد المجموعة تنظيمه، وتكريم بعض الوجوه الفاعلة في مجالات مختلفة بالمدينة. وأنه كان لابد من تقديم الشكر والامتنان لعمال وعاملات النظافة بالمحمدية. وتثمين صمودهم وكفاحهم. رغم ما يعرفه القطاع من تردي، ورغم الأجور الشهرية الهزيلة. وطالب بإنصاف هذه الفئة. التي تطبق المثل الشعب المعروف (خادم الناس سيدهم). وأضاف: أنا شخصيا أعتبرهم أسيادنا.

ولم يفت كريش الحديث عن السنوسي العامل المكرم، الذي قضى كل عمره خدمة للناس، وعرف بطيبوبته وحسن تعامله وتدبيره اليومي.

يذكر أن عمال وعاملات النظافة بالمحمدية عانوا ويعانون طيلة صيف 2019، بسبب قصور أداء الشركة المنتهي عقدها الإضافي والمؤقت نهاية شهر غشت. حيث قلة العتاد والحاويات، وتلاشي معظم الحاويات، وتدفق الأزبال بالأزقة والشوارع، بسبب انتشار الدواب والماشية والكلاب والقطط الضالة. كما يعانون من تأخر صرف أجورهم الشهرية الهزيلة.

وقد سبق أن أضرب العمال صباح أمس الجمعة، مطالبين بصرف أجورهم الشهرية. وهم على بعد أسبوع من عيد الأضحى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

5 + عشرة =

زر الذهاب إلى الأعلى