مال وأعمال

مواكبة القطاع الفلاحي المغربي تشكل أولوية بالنسبة للبنك الدولي

أكد مدير الممارسات الدولية من أجل الفلاحة بالبنك الدولي ، السيد جيرغان فويجيل ، اليوم الاثنين بمراكش، أن مواكبة القطاع الفلاحي المغربي يشكل أولوية بالنسبة لهذه المؤسسة المالية العالمية.
وقال في تصريح للصحافة على هامش مباحثات أجراها مع وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات ، السيد عزيز أخنوش ، على هامش أشغال المؤتمر العالمي الثاني للمنظمة العالمية للصحة الحيوانية حول مقاومة مضادات الميكروبات والاستخدام المسؤول والحكيم لها عند الحيوانات ، الذي انطلقت أشغاله اليوم ، "نريد داخل البنك الدولي ، مواكبة الأسلوب الذي ينهجه المغرب في تدبير الأمور بالقطاع الفلاحي".
كما نوه بالاستراتيجية التي تنهجها المملكة في الميدان الفلاحي والمتجلية في مخطط المغرب الأخضر ، لافتا الانتباه إلى أنه لا يمكن لأي استراتيجية فلاحية أن تكون ناجعة على المدى القصير.
وأكد في هذا السياق، على أن المغرب يمكن أن يشكل نموذجا لعدد كبير من الدول الافريقية وبالمنطقة ، منوها بمسلسل تقييم حصيلة مخطط المغرب الأخضر الذي أطلقته الوزارة وذلك على بعد سنتين فقط من اشرافه على الانتهاء.
كما أبرز أهمية تقييم كل استراتيجية مع قرب انتهاء السياق الزمني المحدد لها من أجل تقديم الحصيلة للانطلاقة من جديد بناء على مرتكزات وتحديات جديدة.
وأضاف أن "الرهانات التي ينصب اهتمام المغرب عليها حاليا تماشيا مع التوجيهات الملكية تعد محط اهتمام كبير من قبلنا وتثير انشغالاتنا".
واستطرد قائلا " نريد أيضا داخل البنك الدولي مواكبة الطريقة التي تعتمدونها في فهم الأمور في القطاع الفلاحي".

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × واحد =

زر الذهاب إلى الأعلى