المواطن

إضراب عمال النظافة يغرق الدار البيضاء في الأزبال ويحملون المسؤولية لمجلس العماري

الدار/ عبد اللطيف الموساوي

خاض عمال النظافة بشركة "ديريشبورغ"' التابعين للمنظمة الديمقرٍاطية للجماعات المحلية  المنضوية تحت لواء المنظمة الديمقراطية للشغل إضراب مصحوب باعتصام في مرآب الشركة؛ وذلك  يوم الخميس 5 شتنبر 2019.

وحسب بلاغ المكتب النقابي، فإنه تقرر هذا الإضراب المصحوب باعتصام في مراب الشركة ل 24 ساعة "بعد تاخير في صرف مستحقات العمال و بعد تماطل الجهات المسؤولة بجماعة الدارالبيضاء، وعدم الاستجابة لمطالبهم العادلة والمشروعة ولنقط الملف المطلبي في شموليته".

وحسب بلاغ للنقابة توصل موقع الدار بنسخة منه، فبعد استنفاذ جميع المحاولات للدفع بالقطاع محليا إلا ما هو أحسن، وبعدما تبين ان الوضعية تسير نحو الأسوء، من خلال غياب حوار جاد ومعقول، وغياب وسائل العمل من شاحنات وحاويات ومرافق صحية ومستودعات، وكذلك غياب البدلة السنوية لحدود الساعة ناهيك عن عدم ترسيم العمال المؤقتين، وعدم صرف الأجور في الوقت المحدد.

وطالب عمال شركة النظافة "ديريشبورغ"'، والعمال الجماعيون الموضوعون رهن إدارتيهما بجماعة الدار البيضاء، بـ"إرجاع العمال المطرودين لأسباب نقابية"، وكذا "تحسين الأوضاع المادية والاجتماعية والزيادة في الأجور والمنح لجميع فئات عمال النظافة بجماعة الدار البيضاء"، و"الحفاظ على المكتسبات وحقوق شغيلة القطاع".

وهددت النقابة حسب تصريح لمحمد عياش نائب الكاتب العام المنظنة الديمقراطية للجماعات المحلية لموقع الدار، في حالة عدم الإستجابة لمطالبها بصرف مستحقات العمال ، بتمديد الإضراب 48 ساعة أخرى .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × خمسة =

زر الذهاب إلى الأعلى