أخبار دولية

بعد أقل من شهرين على وفاة زوجها.. رحيل أرملة الرئيس الباجي قائد السبسي

بعد مرور أقل من شهرين على رحيل الرئيس الباجي قائد السبسي، توفيت، اليوم الأحد، أرملته شاذلية فرحات، عن عمر يناهز 83 عاما، تزامنا مع انطلاق الانتخابات التونسية، لاختيار الرئيس الجديد.
ونعى حافظ قائد السبسي، رحيل والدته، عبر موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك"، معبرا عن حزنه لفراقها، بعد رحيل والده في 25 من شهر يوليوز الماضي.
وقال حافظ: "انتقلت إلى جوار ربها المغفور لها بإذن الله والدتي السيدة شدلية أرملة الرئيس الراحل محمد الباجي قائد السبسي".
وتوفي السبسي يوم 25 يوليوز عن عمر 92 عاما تزامنا مع احتفال تونس بعيد الجمهورية، الشيء الذي أجبر الهيئة العليا المستقلة للانتخابات بتقديم موعد الانتخابات الرئاسية، علما أن الدستور التونسي يؤكد على تنظم الانتخابات الرئاسية في حال وفاة الرئيس خلال تسعين يوما.
وقالت الراحلة، في تصريح سابق لمجلة "ليديرز" سنة 2014، إن زوجها كان يطلب رأيها في كل شيء، مشيرة إلى أنه لم يتردد في مناقشتها في العديد من المواضيع.
وانطلقت اليوم الأحد في تونس الانتخابات الرئاسية، حيث سجلت أكثر من سبعة ملايين ناخب لاختيار رئيس، في استحقاق يشهد منافسة قوية.
الدار / وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

خمسة × ثلاثة =

زر الذهاب إلى الأعلى