أخبار الدار

وزير الداخلية الاسباني: ممتنون للتعاون الحقيقي مع المغرب للحد من “الحراكة”

الدار/ خاص

أشاد وزير الداخلية الإسباني، "فرناندو غراندي مارلاسكا، في مؤتمر صحفي أمس الخميس، بالتعاون الأمني المغربي الاسباني، قائلا "هناك تعاون فعلي وحقيقي  مع المغرب".

وأكد  الوزير الإسباني، أن " التعاون بين المملكتين أسهم في الحد من عدد المهاجرين غير النظاميين، الوافدين على اسبانيا خلال سنة 2019، مقارنة أقل بأية سنة أخرى"، مبرزا أن " هذا التعاون يستفيد من "زيادة عدد الأطقم المكونة والمجهزة" على "جمع البيانات وإجراء التحقيقات بشأن شبكات المافيا والاتجار في الهجرة غير النظامية".

وبناءً على اقتراح من الحزب العشبي الاسباني، الذي طالب بزيادة قوة الشرطة في سبتة بـ200 عنصر من الحرس المدني، و 200 من عنصر الشرطة الوطنية، أوضح فرناندو غراندي مارلاسكا، أن الحكومة الإسبانية خلقت  "5000" وظائف للشرطة والحرس المدني "، مشيرا الى أن "هذه المهمة ليست سهلة".

وفي سياق متصل، رحب رئيس الوزراء الإسباني، بيدرو سانشيز، يوم الاثنين المنصرم، بمستوى التعاون مع المغرب، الذي سمح على حد قوله، بالحد بشكل كبير من وصول المهاجرين غير النظاميين الى  السواحل الإسبانية".

 وقال بيدرو سانشيز في مناظرة تلفزيونية "لقد نجحنا في تقليص عدد المهاجرين السريين الذين يصلون إلى شواطئنا بأزيد من 50٪ عبر التعاون مع شركائنا، خاصة مع المغرب"، مؤكدا أن " بلاده تؤيد النهج الإنساني والحوار والتعاون مع بلدان المنشأ والعبور مثل المغرب" لإدارة تدفقات الهجرة غير النظامية".

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

14 − ثلاثة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى