أخبار دولية

أوكرانيا تحتج ضد تصريحات رئيس وزراء هنغاريا

أعربت أوكرانيا رسميا عن احتجاجها على تصريح رئيس الوزراء الهنغاري فيكتور أوربان، الذي أكد سابقا أنه من المستحيل إجراء حوار بين بوداسبت وكييف ،بسبب خلافات سياسية بينية عالقة ومعقدة. 

وتم استدعاء السفير الهنغاري لدى كييف إشتفان إيديارتو،حسب بلاغ لوزارة الخارجية الأوكرانية اليوم الأحد، على خلفية تصريحات رئيس الوزراء الهنغاري فيكتور أوربان بشأن رفضه الحوار بين البلدين، لأسباب كثيرة تقوم أبرزها على اعتراض هنغاريا على قانون التعليم الذي دخل حيز التنفيذ في أوكرانيا بداية الموسم الدراسي، والذي ترى فيه بودابست أنه يقوض حقوق الأقليات القومية في التعلم باللغات الأم .

وحسب ما جاء في البيان، فقد استدعت الخارجية الأوكرانية السفير الهنغاري المعين حديثا لدى أوكرانيا، للتعبير عن احتجاجها على التصريحات الأخيرة بشأن أوكرانيا ،التي أطلقها رئيس الوزراء الهنغاري فيكتور أوربان ونائب رئيس الوزراء الهنغاري لشؤون السياسة الوطنية جولت شيمين.

وتم إبلاغ السفير الهنغاري أنه من الضروري "وقف الأعمال التي تعيق تطوير العلاقات الثنائية، والحد من خلق المشاكل مع كييف ،وكذا التدخل في شؤونها الداخلية".

وتجدر الإشارة إلى أن رئيس الوزراء الهنغاري فيكتور أوربان صرح في وقت سابق بأن الاتفاق مع القيادة السياسية الحالية في أوكرانيا "غير ممكن".

وكانت هنغاريا قد عينت إشتفان إيديارتو سفيرا جديدا لها لدى أوكرانيا عقب مطالبات من السلطات الأوكرانية بتغيير السفير الهنغاري السابق إرنو كيشكين، بعد أن قام بتسليم جوازات سفر هنغارية على مواطنين أوكرانيين في مدينة بيريهوفي.

يشار إلى أن أوكرانيا أمهلت السفير الهنغاري السابق إرنو كيشكين 72 ساعة لمغادرة الأراضي الأوكرانية.

المصدر: الدار – وم ع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × واحد =

زر الذهاب إلى الأعلى