فن وثقافة

المصمودي.. الفنان العاشق للعيطة الجبلية

الدار/ أسامة العمراني

محمد الحمادي المصمودي المعروف فنيا بالشيخ المصمودي من مواليد سنة1950 بدوار بني عاصم قبيلة مصمودة، عمالة وزان،تعلم القراءة والكتابة في المسجد قبل أن يحصل على شهادة المستوى الابتدائي،يهوى الموسيقى مند صغره،حيث تأثر بالفنانين وسهراتهم الموسيقية التي كانت تقام في مجموعة من دواوير المنطقةآنذاك.

تأتر الشيخ  المصمودي بالموسيقى الجبلية،وولع بها خاصة مع المرحوم الشيخ بريطل السريفي،الذي كان مقيما بوزان وله شعبية في الشمال،حيث كان يجتمع في طنجة مع فرقته بالمحل التاريخي "لسطوان" الذي كان ملتقى العديد من شيوخ العيطة الجبلية،من أجل تقديم أعمالهم وإبداعاتهم الفنية أمام الحاضرين والمعجبين.

كان المصمودي وهو صبي شغوفا بالإيقاعات الموسيقية لدرجة أنه صنع لنفسه آلة بدائية،وكانت تلك هي بداية مسيرته مع الموسيقى الجبلية.

توالت السنين وظل المصمودي عاشقا للفن، والعزف، وهجر منطقته متوجها الى مدينة سلا، التي أسس فيها فرقته الموسيقية في إطار  جمعية مصمودة للعيطة الجبلية وذلك للعناية بهذا الفن التراثي الاصيل.

تمكنت الفرقة من إتباث وجودها في الساحة الفنية، فأحيت سهرات خاصة ومناسبات عائلية كالأعراس، والعقيقة.

الفنان المصمودي، رغم انتقاله الى العاصمة الرباط، ظل وفيا للموسيقى الجبلية، بل تميز  في العزف على آلات موسيقية متعددة، كالسويسد والعود والإيقاع والكنبري والغيطة والطبل والبندير والطعريجةوالدربوكة والوتار. ولعشقه الكبير للموسيقى فتح محلا يببع ويعرض فيه العديد من الآلات الموسيقية العصرية منها والأصيلة، وهو الوحيد  الذي يختص في هذه المهنة بمدينة الرباط.

شاركضمن فرقة جهجوكة المشهورة مع الفنان العالمي المقيم بأمريكا البشير العطار في مجموعة من المهرجانات الوطنية والدولية كإسبانيا، كندا، المانيا، فرنسا، إنجلترا، البرتغال، النمسا، هنغاريا، واليونان، وأقام عروض أخرى في 19 ولاية بالولايات المتحدة الأمريكية، أبرزها…ولاية هوليوود، ولاية نيويورك، وولاية كاليفورنيا حيث لعب مع عمالقة الموسيقى مثل الشاعر والملحن والمغني البريطاني "ميك جاغر" والملحن وعازف الساكسوفون ولاعب البوق الشهير "اورنيت كولمان" واستضاف الكاتب الأمريكي "بوربوز" الذي كان يكتب على فرقته الموسيقية "جهجوكة" والتقى مع مدير شبكة التلفزيون السلكي "سي ان ان" كما حظي بلقاء الرئيس السابق "بين كلينتون" والملاكم العالمي الراحل "محمد علي كلاي".

ظهر في القناة الأولى تكريما للمرحوم محمد رويشة وفي القناة الثانية تكريما لمحمود الإدريسي كما شارك بمجموعته في تكريم الفنان المحجوب الراجي          بالإذاعة الوطنية بالرباط، وتعتبر مجموعة الشيخ المصمودي المجموعة الوحيدة التي تغني وتعزف العيطة الجبلية بقواعدها الأصلية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تسعة عشر + 18 =

زر الذهاب إلى الأعلى