أخبار الدار

الملك محمد السادس يوجه رسائل للبرلمانيين ويدعو إلى الرفع من دعم الأحزاب السياسية

دعا الملك محمد السادس، في خطاب افتتاح الدورةالخريفية للبرلمان المغربي، إلى الرفع من الإمكانيات المخولة للأحزاب السياسية في البلاد.  

 

وقال الملك في خطابه أمام البرلمانيين "إننا حريصون على مواكبة الهيئات السياسية، وتحفيزها على تجديد أساليب عملها، بما يساهم في الرفع من مستوى الأداء الحزبي ومن جودة التشريعات والسياسات العمومية"، قبل أن يضيف "ندعو للرفع من الدعم العمومي للأحزاب، مع تخصيص جزء منه لفائدة الكفاءات التي توظفها، في مجالات التفكير والتحليل والابتكار". 

 

كما أكد الملك على هذه السنة التشريعية طابعا خاصا، "كونها تأتي في مرحلة شعارها “روح المسؤولية والعمل الجاد”، فالتوجهات والتدابير التي دعونا إليها، خاصة في خطابي العرش وذكرى 20 غشت، تقتضي التعبئة الشاملة، والعمل الجماعي، وقيام كل واحد بدوره كاملا، في ظل احترام القناعات والاختلافات".

   

وشدد الملك على أن "البرلمانيين، بصفة خاصة، في الأغلبية والمعارضة، تتحملون مسؤولية ثقيلة ونبيلة، في المساهمة في دينامية الإصلاح، التي تعرفها بلادنا"، وفق ما جاء على لسان الملك قبل أن يضيف مخاطبا البرلمانيين "أنتم داخل هذه المؤسسة الموقرة، تشكلون أسرة واحدة ومتكاملة، لا فرق بينكم، مثلما يعبر عن ذلك لباسكم المغربي الموحد، رغم اختلاف انتماءاتكم الحزبية والاجتماعية. فالمصلحة الوطنية واحدة، والتحديات واحدة. ويبقى الأهم هو نتيجة عملكم الجماعي".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

20 − ثلاثة =

زر الذهاب إلى الأعلى