المواطنسلايدر

التعليم في المستوى المناسب عرض لتجربة هندية رائدة خلال المناظرة الوطنية الثانية للتنمية البشرية

أحمد البوحساني – تصوير : أمين الداودي
في إطار الإطلاع على التجارب الرائدة ، وتبادل تجارب الدول التي حققت نجاحات كبيرة في مجال إصلاح التعليم وتوحيد الرؤى والطموحات بين مختلف المتدخلين المعنيين ، قدمت الدكتورة روكميني بانيرجي، الرئيسة المديرة العامة لمؤسسة “براتام للتربية والتعليم” بالهند ، المحاضرة الافتتاحية للدورة الثانية للمناظرة الوطنية للتنمية البشرية التي تنظمها المبادرة الوطنية للتنمية البشرية اليوم الاثنين 19 شتنبر 2022 تحت شعار “جودة التعلمات، مفتاح التنمية البشرية”.
و يعتبر برنامج ” التعليم في المستوى المناسب” الذي تمت بلورته من طرف المؤسسة الهندية “براتام ” ، منهجية تمكن من التعليم في المستوى المناسب، تهدف إلى مساعدة الأطفال الذين يجدون بعض الصعوبات في التعلم، على قراءة النصوص مع فهمها وعلى الكتابة والتعبير واكتساب المفاهيم الأساسية للحساب .
وتعد هذه المنهجية مقاربة خلاقة تعتمد على اللعب والتبادل وتروم مساعدة الطفل على تعلم المهارات الأساسية السالفة الذكر، بحيث يضطلع المعلم من خلالها بدور المنشط للمجموعة أكثر من دور الملقن للمعرفة.
 وتمكن هذه الوضعية الطفل من اكتشاف قدراته الذاتية ومن الانخراط في المسار التعليمي، كما أنها تعزز ثقته في نفسه باعتبارها أساس التعلم المستدام.
و تكمن قوة منهجية التعليم في المستوى المناسب في قدرتها على التقييم الفوري لتطور مستوى المتعلم عن طريق اختبارات سهلة من جهة وفي ملائمتها تدريجيا مع مستواه الحقيقي من جهة ثانية. هذه المرونة التي تميزها هي سر نجاح هذه المنهجية في العديد من دول العالم.
على هذا الأساس، تعمل المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بتنسيق وطيد مع وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة على تجريب هذه المنهجية الجديدة التي تندرج في إطار المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي ترتكز على تثمين الرأسمال البشري من خلال تدخلات وتدابير تستهدف السنوات الأولى من حياة الفرد.

زر الذهاب إلى الأعلى