أخبار الدار

الوزير الدكالي: المغاربة لا يستشيرون الأطباء..

الدار/ مريم بوتوراوت

رسم وزير الصحة، أنس الدكالي، صورة قاتمة عن ولوج المغاربة إلى العلاجات، معترفا بكون الخدمات الصحية في البلاد ما تزال في حاجة إلى التجويد.
وأوضح الدكالي، في عرض قدمه أمام أعضاء لجنة القطاعات الاجتماعية في مجلس النواب، اليوم الجمعة، بمناسبة تقديم الميزانية الفرعية لوزارته، أن نسبة الولوج إلى الطبيب العام لا تتعدى 0.6 استشارة طبية لكل مواطن سنويا، ما يبرهن استمرار النقص في الولوج إلى العلاجات.
ودق الوزير ناقوس الخطر في ما يتعلق بالموارد البشرية، حيث لا يتعدى المعدل 1.51 مهنيا لكل ألف مواطن، في وقت تهدف الوزارة حسب الدكالي إلى بلوغ 4.45 مهنيا لكل ألف مواطن، في ظل وجود "إشكالية تحفيز الموارد البشرية الصحية".
وينضاف إلى هذه التحديات حسب الدكالي استمرار ارتفاع نسبة الإنفاق المباشر للأسر على الصحة، حيث تقدر حاليا ب50.7%، في ما تهدف الوزارة إلى التخفيض منها لتصل إلى أقل من 25% في سبيل "اجتناب النفقات الكارثية"، حسب ما جاء على لسان الوزير الذي اعترف بكون "الخدمات الصحية ما تزال في حاجة إلى تجويد، في مقابل تزايد وتسارع وإلحاح انتظارات المواطنين

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

16 + تسعة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى