الرياضة

ميري كريمو لـ “الدار”: لقجع رفع سقف تطلعات الجماهير المغربية

الدار/ رشيد محمودي

قال عبد الكريم ميري، الملقب بـ "كريمو" اللاعب الدولي السابق، إن فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، رفع من سقف تطلعات الجماهير المغربية خلال حديثه عن مشاركة المنتخب المغربي في منافسات كأس أمم إفريقيا 2019 بعد إعلانه عن تحقيق الفوز باللقب.

وكشف كريمو، في حوار مع "قناة الدار"، أن مباراة المنتخب المغربي أمام مالاوي بمركب محمد الخامس لن تكون سهلة لكلا المنتخبين، معبرا عن متمنياته في تحقيق ثلاثة نقاط ثمينة لضمان حظوظه في المسابقة ولما لا التتويج باللقب.

ويرى اللاعب الدولي السابق، أن لاعبي البطولة الاحترافية المغربية، مطالبين بتقديم مستويات جيدة والعمل بجدية قبل البحث عن مكانة رفقة مجموعة هيرفي رونار التي تضم أجود لاعبي الدوريات الأوروبية. وفق ما جاء في الحوار التالي:

بداية ميري ما رأيك في الخروج الإعلامي الأخير لفوزي لقجع بخصوص كان 2019؟

"نظرا لما حققه المنتخب المغربي خلال مشاركته الأخير في نهائيات كأس العالم 2018 بروسيا، أعتقد أن فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، رفع من سقف تطلعات الجمهور المغربي بعد الإعلان عن الأهداف المنصوص عليها بعد تجديد عقد المدرب الفرنسي هيرفي رونار، ومادام أنه أكد على ضرورة تحقيق الفوز باللقب فإن الرجل يعلم جيدا ما يقول وسيشتغل على المشروع لتحقيقه".

ما هي توقعاتك لمباراة المنتخب المغربي أمام مالاوي؟

"مباراة الجولة الثانية من الإقصائيات المؤهلة لكأس إفريقيا للأمم 2019، ستجرى رسميا بالمركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء، وأمام الجماهير المغربية، ولن يكون أمام المنتخب المغربي خيار سوى تحقيق ثلاثة نقاط ثمينة لضمان حظوظه في مواصلة مسيرته الرائعة خاصة وأن رصيده بدون نقط والكاميرون تتصدر المجموعة.. أكيد أن المباراة لن تكون سهلة على الفريقين لكنني أرشح المغرب لتحقيق الفوز والتأهل إلى الادوار الموالية وأيضا التتويج باللقب".

في نظرك هل ستعرف التشكيلة الرسمية تغييرات على المستوى اللاعبين؟

"أظن أن المدرب هيرفي رونار، لن يحدث تغييرات كبيرة على المجموعة التي خاضت منافسات المونديال، بحيث أنه من الصعب جلب لاعبين جدد ونحن لازلنا في بداية الموسم الرياضي، المهم في المباراة ليس من سيخوض اللقاء بقدر ما يجب التركيز على جلب ثلاثة نقاط أمام جمهور متعطش للنتائج الإيجابية بالدار البيضاء".

 

كيف ترد عن ما يرى أن مشاركة الأسود في مونديال روسيا كانت فاشلة؟

"احترم آراء الجمهور والمحللين المغاربة، لكن هناك معطيات يجب الإعتماد عليهم قبل الحديث عن مشاركة المغرب في المونديال.. لقد غاب المنتخب المغربي عن منافسات كأس العالم لعقدين من الزمن، بمعنى 20 سنة لم تتاح لنا الفرصة لنعيش فرحة المباريات الدولية العالمية، ومن جهة أخرى، فقد كانت النتائج مشرفة بالنسبة لي كلاعب سابق وتقني، بحيث أوقفنا أقوى خط هجومي في أوروبا ويتعلق الأمر بكلا من المنتخب البرتغالي والإسباني، كما أن الأسود تعرضوا للعديد من المشاكل على المستوى التحكيمي وكان من المفروض أن نحقق المرور إلى الدور الثاني لولا الظلم التي تعرضنا له بسبب تقنية " VAR".

وماذا عن غياب لاعبي البطولة الاحترافية المغربية؟

"تركيبة المنتخب المغربي لكرة القدم، شابة وتضم لاعبين يتوفرون على أعمار صغيرة، وإن شاء الله سيكون لهم مستقبل كبير مع الأسود، بل هم المستقبل بحد ذاته، كما أنه تمت المناداة على مجموعة من اللاعبين داخل البطولة الاحترافية، وأبرزهم أيوب الكعبي، المهاجم السابق لفريق نهضة بركان والذي انتقل مؤخرا للدوري الصيني بعد ظهور لا بأس به في أولى مباريات المونديال أمام منتخب إيران.. اللاعب المغربي داخل البطولة عليه أن يشتغل جيدا لضمان مكانته ضمن منتخب يضم أجود اللاعبين في الدوريات الأوروبية".

مار أيك في الميزانية المخصصة للمنتخبات المغربية في ظل غياب الألقاب ؟

"هل تعتقد أن الألقاب تأتي بهذه السرعة؟ هل تعتقد أن الميزانية وحدها كافية لتحقيق الألقاب؟ للأسف بعض الجماهير المغربية غير صبورة ولا تتقبل الهزيمة.. هناك عمل كبير نقوم به داخل الإدارة التقنية للمنتخبات المغربية رفقة الإطار الوطني ناصر لاركيت.. أمامنا الكثير لبناء عرش كرة القدم المغربية، أنظروا إلى المنتخب الفرنسي يشتغل في صمت ويستثمر في الفئات الصغرى، لا أفضل النتائج الجاهزة، علينا الإشغال أولا".

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرة + أربعة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق