أخبار الدار

رئيس “الكنوبس” لـ يتيم: مراسلتك خالية من المهنية ولا دليل على اتهاماتك

 

الدار/ أسماء لشكر

 

قال عبدالمولى عبد المومني رئيس التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية  "الكنوبس" أن المراسلة التي توصل بها من طرف وزير التشغيل محمد يتيم بخصوص اتهام هذا الأخير له بتدبير أموال المنخرطين في "الكنوبس" والتي حملت عنوان "خرق العديد من المقتضيات القانونية المتعلقة بالتعاون المتبادل والصفقات والمعطيات ذات الطابع الشخصي"، خالية من أية وثائق أو مستندات تتبث صحة كلامه،  مشيرا خلال ندوة صحفية عقدها مساء اليوم الاثنين بمقر التعاضدية إلى أن وزير التشغيل لم يراسله بصفته الوظيفية كرئيس للتعاضدية، بل باسمه الشخصي وهو ما يؤكد على أن المراسلة لا تتوفر فيها الصفة المهنية، موضحا في ذات السياق أن هذا الأسلوب في التواصل يبين  أنه تعامل من لا تنتظر منه أن يساهم في إصلاح البلاد وتنمية الحماية الاجتماعية، رافعا التحدي في وجه يتيم بمواجهته بدليل يؤكد صحة كلامه.

وأضاف رئيس الكنوبس قائلا:  أنا قضيت تسعة عشر سنة كمفتش في المالية ولم أتوصل في حياتي  بمراسلة من أحد تبدأ بعبارة "بلغ إلى علمي" عوض قوله "توصلت بوثائق" تتبث صحة الكلام الذي قاله فبالأحرى من مؤسسة حكومية.

وأكد عبدالمومني عبدالمولى في ذات السياق، أنه كاتب الوزير يتيم عدة مرات  من خلال مراسلات مصحوبة بوثائق ولم يتوصل لحد الساعة بأجوبة منه، مشيرا إلى أنه طلب  لقائه لمناقشة مجموعة من النقط مرات عدة،  فيما يهم موضوع الحماية الاجتماعية التي أشار له الملك محمد السادس في خطاباته بهدف تفعيل مجموعة من المقتضيات و لم يتوصل منه برد، معلنا أنه لا يتخد القرارت  الخاضعة لإجراءات وضوابط قانونية بمفرده،  بل  هو عمل تنسيقي لمجموعة من الجهات المختصة.

من جانب آخر، تم تخصيص حيز من الندوة الصحفية لإطلاق باقة جديدة من الخدمات في المجال الصحي  لفائدة منخرطيها، والتي تهدف الى استفادة أكبر عدد ممكن من المنخرطين منها حيث يرتقب أن يتم الشروع في إطلاق هذه الخدمات ابتداءا من شهر نونبر القادم.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

10 − 2 =

زر الذهاب إلى الأعلى