«طالبان» تتبنى مؤقتاً دستوراً يعود إلى حقبة الملكية

زر الذهاب إلى الأعلى