أخبار الدار

في مجلس وزاري..الملك يستفسر وزير المالية حول أداء المؤسسات العمومية للديون

الدار/ مريم بوتوراوت 

انعقد اليوم الأربعاء، بالرباط، مجلس وزاري برئاسة الملك محمد السادس، تم خلاله تقديم  التوجهات العامة لمشروع قانون المالية برسم 2019.

وحسب ما أفاد بلاغ نشرته وكالة المغرب العربي للأنباء، فقد استفسر الملك محمد السادس في بداية الاجتماع وزير الاقتصاد والمالية محمد بنشعبون حول التدابير التي سيتم اتخاذها، قصد وفاء عدد من المؤسسات والمقاولات العمومية بالتزاماتها، وأداء ما تراكم بذمتها من ديون ومتأخرات، خاصة تلك التي تعاني صعوبات مالية، كما استفسر كذلك بشأن كيفية تسديد متأخرات الديون المتعلقة بالضريبة على القيمة المضافة.

تبعا لذلك، اقترح وزير الاقتصاد والمالية اعتماد خطة عمل تهدف إلى إعادة هيكلة بعض المؤسسات والمقاولات العمومية، لاسيما من خلال إعادة النظر في بعض فروعها وأصولها التي لا ترتبط بنشاطها الرئيسي، وكذا العمل على ترشيد نفقاتها، وذلك في إطار عقود برامج مع الدولة، علاوة على إطلاق عملية للتسديد الفوري لهذه الديون لفائدة مقاولات القطاع الخاص والعام، من خلال شراكة مع القطاع البنكي، على أن يتم توزيع تكاليف هذه العملية على ميزانية الدولة للعشر سنوات المقبلة.

وفي ما يتعلق بتوجهات مشروع قانون المالية للسنة المقبلة، أبرز الوزير في عرضه أنه ينبني على إعطاء الأولوية للسياسات الاجتماعية، خاصة في مجالات التعليم والصحة والتشغيل، وتسريع مسلسل الحوار الاجتماعي، علاوة على تحفيز الاستثمار الخاص عن طريق تسريع اعتماد الميثاق الجديد للاستثمار، ومتابعة الإصلاحات المؤسساتية والهيكلية الكبرى، بالإضافة إلى الحفاظ على التوازنات الماكرو اقتصادية الكبرى.

إلى ذلك،  صادق المجلس الوزاري على مشروع قانون يتعلق بمؤسسة الأعمال الاجتماعية للعاملين بهذه المديرية العامة، والذي يهدف حسب البلاغ ذاته إلى "تطوير الخدمات الاجتماعية المقدمة لهذه الفئة، خاصة في مجالات السكن والتغطية الصحية التكميلية، وتقديم مساعدات استثنائية للمنخرطين". 

كما صادق المجلس الوزاري على مشروع قانون تحدد بموجبه السن القانونية التي يجب أن يحال فيها على التقاعد أفراد القوات المساعدة، علاوة على ست اتفاقيات دولية، منها واحدة متعددة الأطراف، تتعلق باتفاقية الاتحاد الإفريقي لمنع الفساد ومكافحته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة + اثنا عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى