الرياضة

منخرط في المغرب الفاسي يكشف حقيقة تعرض مراد فلاح للمؤامرة‎

الدار/ رشيد محمودي 

كشف محمد بناني، منخرط داخل فريق المغرب الفاسي لكرة القدم، اليوم الأحد، عن تفاصيل مثيرة بشأن التصريحات الصادمة الذي أدلى بها الإطار الوطني مراد فلاح، معلنا من خلالها رفضه لتدريب الفريق الفاسي، بسبب ترعضه للمؤامرة من طرف أعضاء بالمكتب المسير للنادي.
وقال بناني في تصريح لقناة الدار، إن الإطار الوطني مراد فلاح لديه سوابق كثيرة بخرجاته الإعلامية المثيرة للجدل مع مجموعة من الأندية والاطر المغربية، آخرها خلال مروره كمدرب مساعد للحسين عموتة بنادي الوداد الرياضي، ونادي رجاء بني ملال، مشيرا إلى أن فلاح قد أخطأ حينما أشهر العقد الإحترافي الذي قدمته إدارة النادي أمام الجمهور بحجة أنه لن يقبل تدريب الفريق لتعرضه لمضايقات من طرف أعضاء المكتب.
وتابع قائلا :" أعضاء بالمكتب المسير لاينتظرون راتبهم الشهري من النادي.. كل ما كان في الأمر أنه خلال عرض إسم فلاح لتدريب الفريق، وبكل ديمقراطية.. كل واحد منا عبر عن رأيه وكنت شخصيا واحد من الدافيعن عنه… القضية مرت عادية كباقي الإجتماعات التي نخوضها خلال تعيين كل مدرب.. ولا تستحق كل هذه الضجة".
وأفاد منخرط الفريق الفاسي، أن معظم الجماهير لم تتقبل بعد أن يكون فلاح مدربا للنادي، بناء على اللقطة المستفزة التي قام بها تجاه المحبين خلال المباراة الأخيرة للفريق الفاسي بالقسم الوطني الأول، أمام نادي الوداد بعد تسجيله الهدف الذي كان سببا في النزول إلى القسم الوطني الثاني آنذاك.
وأكد ذات المتحدث، أن كلا من عماد المراكشي ورضا الزعيم، يسعيان سوى لتحقيق مطالب الجمهور بمقترحاتهم وافكارهم، وبعيدين كامل البعد عن محاربة أي كان، وتابع قائلا :" مراد فلاح ماشي كابيلو أصلا مجرد مدرب عادي ..".

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 × 1 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق