الرياضة

خاص.. عضو مكتب فريق سريع واد زم يكشف للدار تفاصيل إقالة المدرب بنعبيشة‎

الدار / رشيد محمودي 

كشفت عضو داخل فريق سريع واد زم لكرة القدم، اليوم السبت، عن تفاصيل الإجتماع الذي دار بين الإطار الوطني حسن بنعبيشة، والذي تحول إلى رغبة الطريفين في إنهاء ارتباطهما على خلفية النتائج السلبية التي يحققها النادي.
وقال المصدر ذاته، في تصريح خاص لموقع الدار، إن محاور الإجتماع الذي أجري عشية يوم أمس الجمعة، كانت منحصرة في البداية عن الحديث عن أسباب النتائج السلبية التي حققها الفريق منذ انطلاق الموسم الرياضي الجاري، وخاصة بعد خروجه من كأس العرش امام المغرب التطواني باربعة أهداف، للبحث عن الحلول الممكنة، وتجاوز المرحلة الحالية، مشيرا إلى أن بعد عرض مجريات المباريات تبين أن كلا الطرفين يرغبان في انهاء ارتباطهما على أساس أن يتم التعاقد مع مدرب جديد للمساهم في إحداث نقلة سريعة نحو الإنتصارات.
وأفاد المصدر نفسه، أنه في معرض حديث بنعبيشة، تفهم مطالب النادي واقترح بدوره التعاقد مع مدرب جديد، إلا أنه تشبت بكامل مستحقاته المادية لمدة موسم كامل بناء على العقد الإحترافي الذي وقعه مع إدارة النادي.
وبخصوص الصراع القائم بين الإطار الوطني ومسؤولي الفريق تابع قائلا: "لا وجود لاي خلافات مع المدرب.. كل جهة تسعى إلى تحقيق أهدافها ويتم مناقشة الموضوع بكل روح رياضية كما أنه من المنتظر أن نجتمع مع بنعبيشة للحسم في مصيره والبحث عن حل يرضي الطرفين".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

خمسة عشر + ثلاثة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى