أخبار الدار

أمريكا تحافظ على مكانتها كأقوى دولة في العالم والمغرب في المرتبة الـ61

الدار/ خاص

حافظت الولايات المتحدة الأميركية على مركزها "كأقوى دولة في العالم" في عام 2019، فيما تلاها بعض أقرب حلفائها وبعض "خصومها" التقليديين، مثل روسيا، الصين، ألمانيا وبريطانيا، وفقا لتقرير صادر عن شبكة "يو إس نيوز آند وورلد ريبورت" ومجموعة "بي آي في" التجارية وجامعة بنسلفانيا.

واحتل المغرب المرتبة الـ61 عالميا من أصل 80 دولة شملها التصنيف العالمي، الى جانب 8 بلدان افريقية، علما بأن التقرير يعتمد على   معاييرَ عدة، منها تأثير البلاد السياسي والمالي عالمياً، وعدد الحلفاء الدوليين، والقوة العسكرية، وطريقة إدارة العلاقات الدولية، والحضور الإعلامي العالمي، علاوة على قيام جامعة بنسلفانيا بإجراء استطلاع للرأي شمل أكل من 20.000 شخص في ثمانين دولة حول العالم، وتم أخذ الآراء بعين الاعتبار في عملية التصنيف.

على الصعيد الافريقي، جاء المغرب في المركز الـسابعة، خلف تنزانيا في المرتبة السادسة و الـ 59 عالميا، غانا المرتبة  57 والخامسة افريقيا، أنغولا في المرتبة الـ 56 عالميا والرابعة افريقيا، نيجيريا في المرتبة  46 عالميا والثالثة افريقيا، و جنوب افريقيا في المرتبة الـ31 عالميا، والثانية افريقيا، ثم مصر في المركز الأول افريقيا والـ29 عالميا.

ومن بين الملاحظات الرئيسية في التصنيف، تقدم مصر التي جاءت مباشرة بعد الدنمارك، وتموقعها كقوة أكثر نفوذاً من البرازيل، كما تفوقت نيجيريا، عملاق غرب إفريقيا، على دول مثل إندونيسيا وإيرلندا والبرتغال وكولومبيا.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 + ثلاثة =

زر الذهاب إلى الأعلى